• الثلاثاء 18 ديسمبر 2018
  • بتوقيت مصر03:49 م
بحث متقدم

تصريحات نارية من "مصر القوية" حول "أبو الفتوح"

الحياة السياسية

ابو الفتوح
ابو الفتوح

عمرو محمد

أصدر حزب مصر القوية بيانًا شديد اللهجة بشأن الوضع السياسى الحالي للدكتور عبد المنعم أبو الفتوح، خاصة بعدما تم منع الاطلاع على مذكرات اتهام أو تحريات بشأن حبسه، حيث قال: "مصر في خطر عظيم بين شقي الرحى حيث الاٍرهاب الأسود من ناحية والاستبداد وغلق كل مساحات العمل السياسي السلمي من ناحية أخرى".

وأضاف الحزب الذي نشر علي الحساب الشخصي للحزب بموقع التدوينات المصغرة "تويتر"،: "تقدم ما تسمى بالانتخابات الرئاسية في مصر نموذجا مثالياً للسياسة التي يٌفضلها النظام الحاكم  حيث يٌسجن المعارضون ويٌقدم الموالون، حيث لا إعلام إلا إعلام النظام وأقوال النظام ورجال النظام".

وتابع: "يقبع في السجون د.عبد المنعم عبد المنعم أبو الفتوح المرشح الرئاسي السابق والحاصل من قبل على ثقة أربعة ملايين من المصريين في انتخابات رئاسية ديمقراطية نزيهة وشفافة بشهادة العالم أجمع دون تهديد ولا ترهيب".

وأردف الحزب في بيانه، "ذلك الرجل  كان أكثر ما يميزه انفتاحه على جميع التيارات عبر برنامجه السياسي وتحالفه العابر للأيديولوجيات ولا يزال يحرص على أن تكون مصر ومؤسساتها وأرضها خاضعة لسيادة الشعب المصري دون سواه دون وصاية دينية أو عسكرية أو خارجية"

وأشار: "النظام يمنعنا من الإطلاع على مذكرات اتهام أو تحريات ؛ لهو دليل جازم على أن أمر حبسهما لا علاقة له إلا بمعارضتهما السياسية السلمية، وأن ما يحدث ما هو إلا تنكيل متعمد وانتقام من كل تجرأ على قول (لا) لذلك النظام".

وطالب الحزب في نهاية بيانه بالوقوف المجتمع بجوار رئيس الحزب، قائلًا: "يستوجب من كل الشرفاء والمخلصين لهذا الوطن أي كانت مواقعهم السياسية، الحزبية، الاجتماعية أو الحقوقية، في السلطة أو المعارضة أن يقفوا صفًا واحدًا"


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل ترى مصر قادرة على استضافة أمم أفريقيا 2019؟

  • مغرب

    05:00 م
  • فجر

    05:24

  • شروق

    06:53

  • ظهر

    11:56

  • عصر

    14:42

  • مغرب

    17:00

  • عشاء

    18:30

من الى