• الثلاثاء 21 أغسطس 2018
  • بتوقيت مصر10:17 ص
بحث متقدم

ما هو الثمن الباهظ لمحرقة دوما؟!

مقالات

توعد ترامب نظام بشار بأن يدفع ثمنا باهظا لهجومه المتهور بغاز الكلور السام على المدنيين وبينهم نساء وأطفال في مدينة دوما بالغوطة الشرقية. لم يقل لنا ما هو الثمن الذي سيدفعه وكيف ومتى.. وقد كان هو شخصيا – ترامب – سببا رئيسيا في هذا التهور والحماقة والتوحش، عندما أعلن عن قرب انسحابه من سوريا ليتركها فريسة لبوتين وإيران.
الأطفال الذين قتلهم بشار بالغاز السام في دوما لم يكونوا قد خرجوا للحياة عندما اندلعت الثورة السورية. قدر الله لهم أن يأتوا.. ثم يتخلص منهم هذا النظام المتوحش بأبشع أنواع القتل، ويقف العالم متفرجا على ما يجري.
دمشق وموسكو وطهران يدركون أن العجز بلغ مداه عربيا وعالميا وأن واشنطن في عهد ترامب تمر بأسوأ عهودها وفي طريقها لتنتهي كدولة عظمى لتذوق نفس الكأس الذي شرب منه الاتحاد السوفييتي.
تاريخيا.. لا توجد قوة عظمى مخلدة. امبراطوريات كبيرة سقطت وانتهت، ويبدو أن ترامب سيكون أشبه بجورباتشوف هذه المرحلة بالنسبة للولايات المتحدة مع الاختلاف بأنه كان يسعى لإسقاط الأسوار الحديدية الشيوعية والانفتاح على الحريات والديمقراطية. 
ترامب عكسه تماما، يتخلى عن كل المبادئ وقيم الليبرالية التي قامت عليها دولته العظمى، متحولا إلى سمسار يجني الأموال من هنا وهناك. حارس بدرجة "قبضايا" لمن يدفع، وإلا سينزوي إلى داخل حدود بلاده.
لا نعتقد أن بشار سيدفع أي ثمن سوى بضعة صواريخ قد ترسلها واشنطن ذرا للرماد في العيون كما حدث في العام الماضي ردا على محرقة خان شيخون. إيران وروسيا تعرفان أن ترامب عاجز تماما، وإن قوته العظمى تمر بمرحلة الرجل المريض، وكل من يستند على كتفه سيصبح مثله مريضا بالعدوى!
مجتمعات كثيرة وليس المجتمع السوري فقط تأذت من ذلك الوضع المريض للولايات المتحدة. لا أحد سيحاسب على انتهاكه للحقوق الإنسانية ولا للقتل على الهوية ولا لاستخدامه الغازات الحارقة الخانقة. 
العالم الحر ينسحب لصالح الديكتاتوريات الباطشة. المنظمات الأممية عاجزة  تماما عن الحركة. المد الفارسي والروسي سيصل إلى أبعد من سورية ولبنان والعراق واليمن. هذه ليست نبوءة بل قراءة واقعية لخريطة منطقة تركت فريسة لإيران وروسيا في مواجهة قوى إقليمية ضعيفة هائمة على وجهها.


تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

هل تؤيد خطة تطوير التعليم في مصر؟

  • ظهر

    12:03 م
  • فجر

    04:00

  • شروق

    05:29

  • ظهر

    12:03

  • عصر

    15:40

  • مغرب

    18:37

  • عشاء

    20:07

من الى