• الجمعة 16 نوفمبر 2018
  • بتوقيت مصر02:04 م
بحث متقدم

(التدين الصحيح حلَّال المشاكل)

مقالات

بمناسبة موسم الحج أقول إن التدين الصحيح له فضل كبير فى حل مشاكل الدنيا، وهو ضرورى جدًا لبلدنا، وأقصد به التدين الحلو الوسطى بين اللامبالاة الدينية أو التدين الشكلى وبين التشدد والتطرف.
وأذكر لحضرتك أمثلة عملية تؤكد صحة ما أقول.. إننا نتحدث كثيرًا عن أهمية بناء الإنسان، الركيزة الأساسية لأى تقدم.. فهل يمكن تحقيق ذلك دون أن يكون التدين الحلو من سماته؟؟ وبلادى فيها مصيبة اسمها الطلاق، ومصر للأسف من أعلى دول العالم فى أبغض الحلال إلى الله، وعندما نرى التدين الصحيح فى الأسرة المصرية فإن تلك البلوى ستتراجع إلى حد كبير.
وبرامج الإعلام والفن تشكو من اختلاط الحابل بالنابل، وفيها الكثير من الفساد، والتدين الصحيح ضرورى لضبط هذه المجالات، وتقديم كل ما هو مفيد للناس، والابتعاد عن العيب أو الفن الهابط ليكون البديل كل ما يرتقى بالإنسان من فنون. 
ويلاحظ أننا نشكو جميعًا من أزمة أخلاق فى مجتمعنا؛ رغم أن شعب مصر متدين، لكن يغلب عليه للأسف التدين الشكلى. 
وعندما ينتشر التدين الحلو فإن هذا سينعكس بالتأكيد على أخلاقيات بلدنا.
والتدين الصحيح ضرورى جدًا فى التصدى لأمراض القلوب، وهو كما قال إمام عصره الشيخ محمد الغزالى، رحمه الله، أخطر من معاصى الجوارح مثل شرب الخمر وغيره، ومن أمثلة أمراض القلوب التكبر والنفاق والحسد، وكل ما هو غير ظاهر للناس لكنه يتحكم فى سلوك صاحبه، وتجده من الأسباب الأساسية لأزمة الأخلاق! وعلاج صاحبه يكون بالتدين الصحيح.
وأخيرًا فإن هذا الأمر بالغ الأهمية فى التصدى للتشدد والتطرف، فلا يفل الحديد إلا الحديد.. أليس كذلك؟.

تقييم الموضوع:

استطلاع رأي

من المسؤول عن خسارة الأهلي للقب الأفريقي؟

  • عصر

    02:41 م
  • فجر

    05:02

  • شروق

    06:28

  • ظهر

    11:45

  • عصر

    14:41

  • مغرب

    17:01

  • عشاء

    18:31

من الى